الساده اعضاء المنتدي و السادة زوار الموقع ، في حالة وجود أي مشكلة في التسجيل بالموقع او إستعادة كلمات السر برجاء التواصل برساله علي الواتس آب علي رقم 01001045545 الخاص بصاحب الموقع الأستاذ كريم الكراني. |

 
العودة   رابــطة الصــيد و الرمــاية > الصيد البري > الصيد بالصقــور
 
الصيد بالصقــور قسم يهتم بأنواع الصقور و تربيتها و تدريبها علي الصيد

الموضوع سيتم تحديثة آليا كل 600 ثواني(s). Automatic thread refreshing has been stopped because you appear to be idle. Un-Idle - إعادة تحميل
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-24-2012, 04:12 PM   رقم المشاركة : [31]
قنـــاص
 
مزاجي
رايق
شكراً: 382
تم شكره 279 مرة في 205 مشاركة

الملف الشخصي




*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تطورات خطيرة عبلة وشداد قصة حب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة axel مشاهدة المشاركة
يا عيني يا عيني الحب من اول نظرة ههههههههههههههه
يا عم شكل عبلة هتطلع شداد و شداد يطلع عبلة ههههههه

والله انا مقلق برده الوضع فى الصورة لا يبشر
التوقيع


هو الحق مهما طغى باطلا له النصر يوم النداء الاخير

ولله أمرا سيمضى غدا ولو كره المستبد الكفور

DR/IBRAHIM




  رد مع اقتباس مشاركة تمت مراقبتها
قديم 09-24-2012, 04:13 PM   رقم المشاركة : [32]
قنـــاص
 
مزاجي
رايق
شكراً: 382
تم شكره 279 مرة في 205 مشاركة

الملف الشخصي




*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تطورات خطيرة عبلة وشداد قصة حب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الــعـربــى مشاهدة المشاركة
كدا برضه قصص حب وغرام على المنتدى يحذف الموضوع وتامم عبله مع شداد لصالح الاداره هههههههههههههههههههههههه

يا حج عربي اعتبرهم بتوعك و بعدين احنا المفترض نخرج حلقات عبله و شداد حب فى الزنزانه و نكسب زي مسلسل مهند و نور
التوقيع


هو الحق مهما طغى باطلا له النصر يوم النداء الاخير

ولله أمرا سيمضى غدا ولو كره المستبد الكفور

DR/IBRAHIM




  رد مع اقتباس مشاركة تمت مراقبتها
قديم 09-25-2012, 04:38 PM   رقم المشاركة : [33]
الطرشون
صياد مجتهــد
 
مزاجي
رايق
شكراً: 43
تم شكره 53 مرة في 43 مشاركة

الملف الشخصي




الطرشون صياد بالرابطة
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الطرشون غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تطورات خطيرة عبلة وشداد قصة حب

مبروك يا دكتور على الطير الجديد وان كنت لا افضل طريقه ضرب الصقور بالرش لاسرها (حرام ) لان فى طرق تانيه وتجيب الطير سليم وبخصوص الجناح المكسور والى لقيته مبتور دة تفسير كلامى ليك من قبل لو رجعت لموضوعك بخصوص علاج الكسور ,, فقد قلت لك ان الشفاء شبهه مستحيل ودة بسبب طبيعه الهيكل العظمى للطير ,,, وعموما ما خسرتش كتير انت اتعلمت حاجات كتير اكيد
التوقيع
قال النبى صلى الله عليه وسلم
الا اعلمك كلمات لو كان عليك دينا كجبل صبير
اداة الله عنك
"اللهم اكفنى بحلالك عن حرامك واغننى بفضلك عمن سواك "
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم رواة احمد والترمزى

  رد مع اقتباس مشاركة تمت مراقبتها
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ الطرشون على المشاركة المفيدة:
قديم 09-25-2012, 04:47 PM   رقم المشاركة : [34]
قنـــاص
 
مزاجي
رايق
شكراً: 382
تم شكره 279 مرة في 205 مشاركة

الملف الشخصي




*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* صياد نشيط بالرابطة
 
 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

*^*الــــجــــنــــرال الــــعــــاصــــى*^* غير متواجد حالياً

افتراضي رد: تطورات خطيرة عبلة وشداد قصة حب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطرشون مشاهدة المشاركة
مبروك يا دكتور على الطير الجديد وان كنت لا افضل طريقه ضرب الصقور بالرش لاسرها (حرام ) لان فى طرق تانيه وتجيب الطير سليم وبخصوص الجناح المكسور والى لقيته مبتور دة تفسير كلامى ليك من قبل لو رجعت لموضوعك بخصوص علاج الكسور ,, فقد قلت لك ان الشفاء شبهه مستحيل ودة بسبب طبيعه الهيكل العظمى للطير ,,, وعموما ما خسرتش كتير انت اتعلمت حاجات كتير اكيد

ألله يبارك فيك و الله انا كنت مستنيك عشان فى حاجه محتاجك توضحهلنا بس فى الموضوع ده ياريت تقرأه و تقولنا الظاهرة ده تفسيرها ايه
http://www.egypthunter.com/vb/showthread.php?t=5008
التوقيع


هو الحق مهما طغى باطلا له النصر يوم النداء الاخير

ولله أمرا سيمضى غدا ولو كره المستبد الكفور

DR/IBRAHIM




  رد مع اقتباس مشاركة تمت مراقبتها
قديم 04-01-2017, 05:51 AM   رقم المشاركة : [35]
زائر
 
مزاجي

الملف الشخصي


 
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو


افتراضي رد: تطورات خطيرة عبلة وشداد قصة حب

موضوع جميل جدا الله يعطيك العافية انها قصص جميلة جدا وممتعة جدا حيث ان قصص اطفال يحب ان يستمع اليها الاطفال والكبار ايضا حيث ان بها العديد من الحكم مثل هذه القصة الجميلة
دخل الأب منزله كعادته في ساعة متقدمة من الليل وإذ به يسمع بكاء صادرا من غرفة ولده، دخل عليه فزعا متسائلا عن سبب بكائه، فرد الابن بصعوبة: لقد مات جارنا فلان (جد صديقي أحمد).
فقال الأب متعجبا: ماذا! مات
فلان! فلي
مت عجوز عاش دهرا وهو ليس في سنك. وتبكي عليه يا لك من ولد أحمق لقد أفزعتني. ظننت أن كارثة قد حلت بالبيت، كل هذا البكاء لأجل ذاك العجوز، ربما لو أني مت لما بكيت عليّ هكذا!
نظر الابن إلى أبيه بعيون دامعة كسيرة قائلا: نعم لن أبكيك مثله! هو من أخذ بيدي إلى الجمع والجماعة في صلاة الفجر، هو من حذرني من رفاق السوء ودلني على رفقاء الصلاح والتقوى، هو من شجعني على حفظ القرآن وترديد الأذكار. أنت ماذا فعلت لي؟ كنت لي أبا بالاسم، كنت أبا لجسدي، أما هو فقد كان أبا لروحي، اليوم أبكيه وسأظل أبكيه لأنه هو الأب الحقيقي، ونشج بالبكاء. عندئذ تنبه الأب من غفلته وتأثر بكلامه واقشعر جلده وكادت دموعه أن تسقط. فاحتضن ابنه ومنذ ذلك اليوم لم يترك أي صلاة في المسجد.
  رد مع اقتباس مشاركة تمت مراقبتها
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
الموضوع سيتم تحديثة آليا كل 600 ثواني(s). Automatic thread refreshing has been stopped because you appear to be idle. Un-Idle - إعادة تحميل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حصري للرابطة: ورشة عملية لتحويل بندقية كسر إلى عتلة أبوذيب ورشــــة أسلحة الصيد 27 08-12-2012 06:23 AM


الساعة الآن 06:02 AM


جميع الحقوق محفوظة لمنتدى رابطة الصيد والرماية.
. v1.1.1 (Pro).

Security team